2019/03/15
ما هي مواصفات الزوجة المثالية

كل عام هناك الملايين من الشباب الذين يتخذون خطوة الزواج، وفي المقابل هناك الملايين ايضا الذين يتخذون خطوة الطلاق، ويكون السبب الرئيسي في الكثير من حالات الطلاق هي الاختيار الخاطيء من كلا الطرفين، وعدم إدراك كل طرف للآلية التي يجب عليه استخدامها لاختيار الطرف الأخر المثالي.

لذا سنعرض لك فيما يلي بعض المواصفات وآليه اختيار الزوجة المثالية، التي تساعدك بنسبة 80% على العيش حياة زوجية مثالية ومميزة والابتعاد عن فكرة الطلاق والانفصال في المستقبل.

كيف تختار الزوجة المثالية؟

الخطوة 1.

من الطبيعي أن يقوم الإنسان بالزواج من أجل أن يعف نفسه من الوقوع في المعاصي، ولكن لا تدع هذا السبب هو سببك الأوحد بجانب الحالة المادية التي تسمح بذلك، فالحياة الزوجية ليست كلها علاقة، بل هي حياة بين اثنين يصبحان شركاء حياة، يسعان كلاهما لعيش حياة سعيدة مع ونيس ترتاح له النفس، لذا ابحث عن نواياك واهدافك قبل اتخاذ خطوة الزواج، وعند رؤية الفتاة التي سواء اخترتها بنفسك او رشحها أحد لك، فأبحث عن المميزات التي تدفعك للزواج منها بالتحديد.

الخطوة 2.

تحقق من فارق السن بينك وبين الفتاة التي ستختارها، بالطبع يحب الرجال الزوجة الصغيرة في السن، ولكن هذا لا يعني أن تختار زوجة هناك فارق كبير في السن ا كبير في السن يكون فيه اختلاف في التفكير و الرؤية واسلوب الحياة.

الفارق المناسب في السن أن تكون أصغر منك بعام إلى 10 أعوام.

الخطوة 3

خلال فترة الخطبة ركز مع شخصيتها جيدا، حاول فتح الحديث في الكثير من الموضوعات وافتعل الكثير من المواقف، ادرس شخصيتها جيدا و كن علي يقين من أن تلك الشخصية تتناسب كليا مع شخصيتك .

الخطوة 4

ركز جيدا مع أهلها وأسلوب تعاملهم معك وأسلوب تعامل الأم مع زوجها، فغالبا ما تكون الابنة نسخة من أمها في التعامل مع الزوج.

الخطوة 5

تحقق من وجود كافة صفات الزوجة المثالية بها والتي سنعرضها لك فيما يلي

مواصفات الزوجة المثالية بالنسبة للرجال

هناك العديد من المواصفات التي يجب أن تكون في الزوجة التي ستختارها

المطيعة

إن الزوجة المطيعة اتي لا تتسم بصفة العند الغير مبرر والمبالغ فيه، والذي يكون أساسه العند لمجرد العند، هي من أهم الصفات التي يجب أن تتسم فيها الزوجة المثالية التي عليك البحث عنها، فهناك الكثير من السيدات التي ترهقن أزواجهن بالنقاشات والمجادلات الغير هادفة، والتي تسى فيها لتحقيق رغباتها فقط، وهو الأمر الذي يصعب الحياة الزوجية وينشيء الخلافات المستمرة.

ذات الرؤية والرأي

معنى أن تكون زوجتك مطيعة لا يعني أن لا يكون لها رأي ورؤية تشاركك بهم في أمور الحياة ومجالاتها، فالزوجة يجب أن تشارك زوجها برأيها و رؤيتها ونظرتها، وتقدم الحلول و تقوم معه ببعض النقاشات الهادفة التي تسعى لحياة زوجية أفضل.

ذات الخلق

لا خلاف على أن الخلق من أولى الصفات التي يجب أن تتسم بها الزوجة لكي تكون مثالية، بل لكي تكون زوجة من الأساس، فالخلق يندرج معه العديد من الصفات التي لا جدال فيها، مثل العفة والإخلاص وغيرها من الصفات الضرورية الهامة التي يجب أن تكون موجودة في أي زوجة ليس المثالية فقط.

 الاحترام

الاحترام لا يعني حسن الخلق، بل احترامها لك في وجود الأخرين وفي عدم وجود أحد، فاحترام الزوجة لزوجها يزيدها احتراما في اعين الأخرين وفي عينك انت ايضا، ويشعرك برجولك و بأنوثتها ويمنع الكثير من المشاكل والخلافات الزوجية.

المرحة

سواء كانت الفتاة التي وقعت في حبها هادئة الطباع أو مفعمة بالنشاط، فإن المرح يجب أن يكون رفيقها، فالحياة صعبة و كئيبة و تحتاج إلى شريكة حياة مرحة تهون عليك مشاكل وعواقب الدرب المختلفة.

الداعمة

الزوجة الداعمة هي الزوجة المثالية من وجهت نظري، فالزوجة التي تسعى لدفع زوجها للأمام سواء في حياته العملية أو علاقاته الأسرية أو غيرها من الأمور هي التي تحمس وتدفع الشخص لتحقيق طموحاته رغم فشله المستمر المحبط.

الكاتمة للأسرار

الحياة الزوجية مقدسة، جيب أن تكون أسرارها و تفاصيلها بين الزوجين فقط، لا تخرج من بينهما، ولا يدخل فيها قريب أو بعيد، خاصة الأهل، لذا فأختر الزوجة التي لا تعشق مشاركة تفاصيل حياتها مع كل كائن من كان.

كيف تجعل الحياة الزوجية مثالية

1-  أؤمن بنفسك وبزوجتك

من أهم الأمور التي تساهم في حياة زوجية مثالية هي أن تثق في أنك قادر على تحمل المسئولية وأن حيات ستكون مثالية بمجهوداتك أنت وزوجتك، وأن تؤمن في زوجتك وحكمتها.

2 – السعي لتحقيق المثالية

جرد نفسك من نقاط الضعف والعادات السيئة والتوقعات غير الواقعية للزواج، وكن على استعداد دائم للتغيير للتأقلم مع الزوجة في الأمور البسيطة القابلة للتعديل.

3- المشاركة

الحياة الزوجية مشاركة، فلا يمكن أن ينجح فرد دون الآخر، لذلك عليك مشاركة زوجتك في كافة خطواتك و مشاركتها لكافة قراراتها، ومن جانب أخر، شاركها في أعمال المنزل وتربية الأطفال، فهي ليست بالمرأة الخارقة لتؤدي كافة المهام المنوطة إليها خاصة إذا كانت مرأة عاملة.

4- الإحترام

الأحترام المتبادل بين الزجين والحدود الواضحة في التعامل تبني علاقة سوية غير مضطربة، لا تشوبها أي مشاكل قد تواجه إلى زوجين آخرين، وتلك الحدود لا تعني أن لا يتعامل كل طرف بطبيعته، بل الاحترام هو التاج الذي يزين العلاقة الطبيعية التلقائية.

5- أهتم

المرأة ذكية للغاية، تلاحظ اهتمامك بأقل التفاصيل و تقرر من خلاله مقدار حبك لها، وهو ما يحدد شكل حياتك الزوجية ومثاليتها ومدى استقرارها، لذا كن مهتما بكافة تفاصيلها .

6 – أظهر حبك

الاهتمام أمر جيد للغاية ودليل قوي على الحب، ولكن المرأة تحتاج إلى أن تبرز وتظهر لها هذا الحب من خلال بعض الكلمات و اللمسات الرقيقة لتشعر باستقرار نفسي و مشاعر تجعلها متحمسة لتحسين جودة حياتكما الزوجية لتصبح مثالية.

7- تقدير جهودها

المرأة التي تقوم بالكثير من المهام وتتحمل الكثير من المسئوليات تكون منتظره تقدير مستمر بسيط لهذا المجهود، سواء بالقول أو الفعل، ولكي تشجعها على الاستمرار في أداء تلك الجهود قدر هذا أولا

تم طباعة هذه الخبر من موقع ثقافة وصحة www.thaqafawaseha.com - رابط الخبر: http://thaqafawaseha.com/news1102.html