فيديو: شابة تصفع موظفة المطار لأنها فوتت رحلتها

“المرء يعرف عند الغضب” قالت العرب هذا المثل، لأن الشجاعة فعلا أن تكون قادرا على ضبط نفسك في لحظات التوتر وخيبات الأمل وأن تكون حريصا على ألا تؤذي الآخرين.
وربما يكون المطار أحد أكثر الأماكن في العالم المليئة بمسببات التوتر وأجواء القلق والسرعة والحزن والفراق والسعاجة والاستقبال، إنه مكان صغير ملئ بالحكايات.
أول أمس، صفعت شابة يونانية موظفة المطار المسؤولة عن بوابة رحلتها، بعد أن قالت لها إنها فوتت رحلتها من لندن إلى أثينا، وأن باب الطائرة أغلق.
لم تحتمل الشابة وقامت بصفع السيدة بقوة وصرخت واجتمع الناس حولها. لكن ما لا تفهمه المسافرة التي بدأت بإرسال الرسائل على هاتفها ولم تعتذر من الموظفة، أن هذه ليست مسؤولة عن تأخيرها ولا تستطيع تغيير القوانين وفتح الباب لها.
الأمر تطور وتم استدعاء الشرطة ووجهت تهمة الاعتداء للمسافرة، وحولت إلى السجن ومنعت من السفر لحين النظر في التهمة الموجهة إليها.
تذكري دائما أن تضبطي أعصابك في المطار وأن تتمتعي باللباقة واللياقة دائما.
شاهدي الفيديو على الرابط التالي: