«بويك» تتجاوز حدود الفخامة مع لاكروس أفينير 2018

أعلنت شركة بويك مؤخراً عن خططها لتوسيع نطاق الفخامة في سياراتها من أجل أن توفر للعملاء طريقة لتجربة أعلى مستوى من فخامة بويك، وقدمت في هذا الإطار سيارة سيدان لاكروس 2018 التي ستطرح في الأسواق خلال النصف الأول من عام 2018، ويتميز هذا الطراز بتصميم خارجي رائع ومجموعة كبيرة من الميزات القياسية والمواد الفاخرة.


تم تصميم لاكروس أينير للتفريق بين السيارات الفاخرة والقريبة من الفخامة، وهي النموذج الثاني من بويك بعد سيارة الجيب الذي يحصل على الحزم الإضافية. وقال دنكان ألدريد، نائب رئيس جلوبال بويك و جي إم سي: "يقوم تسعة من بين عشرة مشترين من فئة لاكروس بإختيار أحد أعلى مستويين من التقليم، وتضيف سيارة أفينير لمسة فريدة من نوعها ومظهر أنيق للأشخاص الذين يريدون الحصول على أعلى مستوى يمكن تحقيقه من الفخامة". 


حصلت السيارة على تصميم خارجي مذهل ومنحوت بدقة متناهية، وتمكن جمالية السيارة في التركيز على التفاصيل الدقيقة كالشبكة المتقابلة الفريدة من نوعها ثلاثية الأبعاد المزينة بأجنحة الكروم، وعلامة أفينير المنحوتة على الأبواب الأمامية، كما تأتي السيارة بخيارين من العجلات الأول عجلات النيكل من قياس 19 بوصة والثاني عجلات من الفضة بقياس 20 بوصة.

وتشمل الميزات القياسية في لاكروس 2018 على أفضل طراز من محرك V6 الذي يولد قوة فائقة تصل إلى 310 حصاناً، ويتصل بناقل حركة أوتوماتيكي من تسع سرعات يوفر أداء عالي وثبات كبير على الطرقات. بالإضافة إلى نظام الملاحة المتطور ونظام الصوت المحيطي الحديث والسقف البانورامي، وتشمل أنظمة السلامة الكبح التلقائي في حالات الطوارئ.

ب